الجمعة، 8 فبراير، 2013

ليـله الجمعه .



كٌـنتٌ فيما مضي ...و هربا من الاستيقاظ مبكرا للذهاب للمدرسه أحب يوم الخميس ، ففيه تتاح فرصه السهر و السمر و الليل طويل بارد بالشتاء ، فيحلو الجري و اللعب عندما يكون هناك شيئ من الرضا عند بابا و ماما . 


و زد علي كل ذلك انه يمكن ان تنام حتي بعد طلوع الشمس فاليوم الجمعه ... عادات ما دلنا آباءنا علي التخلي عنها ...و للأمانه كانت نصائحهم ...نم مبكر ..و استيقظ مبكرا ... فما كان للنصحيحه من نصيب غير التجاهل ... او التظاهر بقبولها ... و الاصل بالداخل حُب الكسل و الركون إليه ... للهروب من المدرسه ...و غلاسه البيه الناظر ... و عنجهيه الاستاذ .


هل تحول الشعور و الاحساس بيوم الخميس و الجمعه علي مر كل السنين ، منغصات اليوم كانت تتمثل في اشياء كثيره كل مرحله ولها منغصاتها ... الي ان تحول اجمل يوم من ايام الاسبوع ...من المنتظر ان الجميع ينتظره و ينوي علي الاستفاده بما في اليوم من بركه . حتي كلمه البركه عاد لها مدلول آخر غير مدلولها الحقيقي ...و تشوهت الكلمه كما تشوهت ...الأيام .


جمعه ( الغضب ) ...جمعه ( الرحيل ) ....جمعه ( ؟؟؟؟ ) زادت الجرعه ...فصار الدواء... داء . و اصبح اليوم يتجه لجهه لا نعلم لها نهايه . لان الريح التي تدفع الشراع لا نعرف لها بدايه ... و يتحتم علي ربان السفينه ان يٌغـلق النوافـذ ، و ينكس القـلوع كي لا نتوه في البحر و نجوع . هل نهدأ قليلا ... و نتخلي عن الخِـل اللئيم و نبحث عما وراء الاحداث ...و نعمل لما هو آت يقين . قليلا ... من الهدوء حتي نستنبط ما وراء يوم الجمعه ... حتي نكون اكثر حرصا علي صلاه الجماعه ... وزياره الاهل ، و التواصل مع المنقطعين . 


ربما كانت الكلمات غير مرتبه و لا الموضوع واضح ...و لكن هي خلجات يوم الخميس ...


كيف كان يوم الخميس عندكم ؟ و كيف صار ؟ 


***

السبت، 26 يناير، 2013

وتـمر الأيــام

 بسم الله الرحمن الرحيم .
 السلام عليكم ورحمه الله و بركاته .
 والله وحشتني المدونه ...و بقالي زمان ما التقيت حبايبي .
 كلها غبار و باين ما فيش سؤال عـن مـين هـنا ؟
 نـشيل الغبار و نرفع الستار و نشكي همنا ...
 مـين يمسح الدموع ...بـعد ما انـفضت الجموع 
 و بـقينا ثـوار كُلنا .
 مـين راح هـناك ...ومـين يـقعد هـنا ؟