السبت، 27 فبراير، 2010

أنت زعـلان ليـــــــه ؟

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ...
لا يتوقع احدكم اني اكتب اليوم في موضوع بعينه .ربما هي الأفكار تتوارد علي الخاطر مع دقات الأصابع علي الحروف ...
كلما حاولت اختيار موضوع للكتابه فيه أجدني حائرا بين ما هو واقع ، وبين ما يجب ان يكون.
والحيره تزداد حين تقول فـتجد كم كبير يعرف ما تقول و لا يقول هو غير ما يزيد حيرتك ...
يـاربي ...إذا كنا عارفـين مُش عاملين ليه ؟
مُنذ فـتره من الوقت و قعت في يدي مذكره كان يذاكر فيها أحد الطلبه الجامعيين ...
طلبت منه ان يعيرني اياها خاصه اني اعرف كاتبها و كثيرا ما تحاورنا سويا و نختلف في الرأي و أقول لنفسي..
اختلاف الرأي لا يُفـسد ما بيننا و اترك له موضوع النقاش دون ان نصل لشيئ .
شدني لرسالته عنوانها ( دراسه في فـقه الأولويات ) خاصه اني قرأت رؤس موضوعات عن فـقه الأولويات .
وللأمانه كان كل ما فـيها جديد لم تكن لي سابق معرفه به .. وبفارغ الصبر انتظرت اول لقاء مع صاحبي ..
كي استوضحه في بعض المسائل التي لم استوعـبها و ما ان التقـيته فأبلغته بما حدث مع مذكرته ( فأنجصع ) .
علي غـير عادته ووضع قـدما علي قـدم وراح يسرد لنا كيف حصل علي الدكتوراه !
ليس ذلك العجيب في الأمر...
ولكن ما ان انتهي من كلامه فسألته سؤالي فأجاب بعكس ما هـو في كتابه تماما...
و أضاف علي الأجابه ما يتناقـض مع العقـل والمنطق ...
مما أطرني لسؤاله سؤال تافه ؛ لأقرب له ما فهمته من كلامه.
وما يجب ان يكون ليصحح لي ما فهمت ان كنت غلطان في الفهم .
وكان سؤالي التافه ... و أجابته القُـنبله .
ـــ هـو ربنا محتاج شهادتنا بأنه لا إله إلا هو ؟
ـــ أيـوه مـحتاج وإلا ما كنش طلب مننا الشهاده .
ـــ لا إله الا الله ...أستغفـر الله العظيم لا حول ولا قوه الا بالله ...ربنا محتاج .
ـــ أسمعني بس...
ـــ لا يا دكتور لن اسمعك..
ولا تحاول و لا يجول بخاطرك انك يمكن ان تقـنعني ان الله محتاج ...
ولننهي الحديث في هـذا الموضوع .

*** *** ***
ما الذي يمكن ان يفهمه الطلبه من هـذا الدكتور ...عندما يعتلي منصه العلم والعلماء و يدعي ما ادعي .
سألت احد تلاميذ المرحله الثانويه نفس السؤال فقال لي: (لو كان محتاج ما يبقاش إله )
كيف غابت هـذه الحقـيقه عن الدكتور؟
هـل يفـسر لي احدكم التناقـض بين كلام الدكتور المكتوب في مذكرته ...
و كلامه من دماغه .
وهـل يوجـد بين المسلمين من يـظن أن الله محتاج ؟
كيف نتصرف مع امثال هؤلاء ؟
تحديث ....
هناك أحتمالين ...إما ان يكون صاحبنا جاهل و في حاجه ليتعلم من جديد .
والأحتمال الثاني ...أنه فاسد العقيده ويريد ان يُـفسد الآخرين .
وفي كل الأحوال لابد من مواجهه جاده لأمثال هؤلاء ...

***



هناك 11 تعليقًا:

أمل حمدي يقول...

نحن اسياد بعبوديتنا لله
( ألم تر أن الله خلق السماوات والأرض بالحق إن يشأ يذهبكم ويأت بخلق جديد)
{إن يشأ يذهبكم ويأت بخلق جديد *)

كثيرا ما ننصدم في أناس كنا نحسبهم أكبر من ذلك بكثير

ولكن ليس بمستبعد أي شيء على الاطلاق في هذا الزمان


تقديري لك يا فركشاوي

عطش الصبار يقول...

السلام عليكم
عارف يا فركشاوى الموضوع ده فكرنى بحاجه مشابهه
كنت مدعوه فى ندوه تناقش توصيات مؤتمر بكين للمرأه وهل هذا المؤتمر يتناقض مع شريعتنا الاسلاميه وغيره
وطبعا من ضمن الحواركان دعم المرأة ومساندتها لدخول الانتخابات
وان كنت قاعده بتابع الحماس والتوصيات وكان داخلى يقين ان كل ده اكل عيش ومنظره
اقتربت من احدى المرشحات المتحمسات فى خطابها لكل توصيات المؤتمر وسألتها هو حقيقى هطبقى الكلام اللى بتقولى عليه ده
نظرت لى بدهشه وقالت انا اطبق الهبل ده لاطبعا
وسواء كان ما اعلنته فى برنامجها حقبقى ام لا
كانت بديه معرفتى للواقع الذى نعيشه ان هناك من يتكسبون من وراء شعارات مزيفه يقولون شىء ويفعلون شىء اخر
وللاسف هم اكثريه البعض منهم يمسك مناصب حيويه فى البلد والاخطر منيساهمون فى تشكيل فكر ووجدان الاجيال التى هى المستقبل
ماذا تنتظر من جيل يعلمهم امثال من تقصد فى تدوينتك
ماذا تنتظر من اجيال يدرس لهم مثل رئيس وزراء سابق يقول فى مؤتمر عام مناجيا رئيس مجلس الشعب وقائلا(فتحى سرور ياويكا حبنا ليك مثل حب الفرخه للديك)
اعذرنى سيدى فمثل هؤلاء الناس يستفزوننى
تحياتى

فركشاوي ..ناوي يقول...

ماما أموله ...
( ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله ألا بذكر الله تطمأن القلوب )
نعم ...نحن أسياد بعبوديتناللواحد القهار .ولو كنا مُقصرين في حقه.
ربنا ما يحرمنا من رضاه علينا .. 

فركشاوي ..ناوي يقول...

عطش الصبار :
وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
سيدتي الفاضله لم يكن قصدي كتابه هذا الموضوع ولكنكم بالتأكيد فهمتم انها خاطره ترد علي البال و لم اعتاد علي محو كلمه كتبتها حتي لو كانت خطأ ...ولكني انوه علي انها خطأ وقعت فيه .هل كنت مُخطئ فيما قلت للدكتور حيث ان احد الحاضرين نبهني الي ان نبرتي كانت حاده جداوعنيه حمرا...
عذراً سيدتي أهي فضفضه...رئيس الوزراء السابق لم يكن في الوزاره غير فرخه .
تحياتي لكم ...
كان نفسي تشوفي برنامج العاشره مساء اليوم مع رئيس حزن الرفد و عضو حركه كفايه و عضو لجنه الخباسات بالحزن الوطني
و شاب يقوم بالدعايه للبرادعي ...
كُلهم بما فيهم مقدمه البرنامج رفعوا الضغط عندي ...
....تسلمي سيدتي .  

كلمات من نور يقول...

يقول الله عز وجل (يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنْتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ *إِنْ يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَأْتِ بِخَلْقٍ جَدِيدٍ*وَمَا ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ) (فاطر:15-17)

أعتقد دي تغني عن الكلام يا فركشاوي ...مع الأسف الموضوع داه بقى صعب قوي في الزمن داه ...ورسولنا الكريم حدث عنه بأنه زمن موت العلماء و ارتفاع قامة الجهال .وقانا الله شرورهم ورزقنا الصراط المستقيم ...آمين

الغاردينيا يقول...

طبعاااااااا لااااااا

ربنا مش محتاج ليناااا كلناااا

وبرضه فاكر لما النبى عليه السلام

جاءه الملك وعرض عليه ان يهلكهم

قال النبي عليه الصلاه والسلام في معنى

قوله وليس القول ذاته

( عسى ان ياتي من أصلابهم من يؤمن بالله

ورسوله ! ) لو كان ربنا محتاج لينا

كان ارسل الملك دا يترجي النبي يستحمل

كل اللى بيجري عشان هو محتاج لينا !

بس ارسال الملك كان لاهلاك اهل

الطائف ... و الأثار الموجودة اليوم

واللى بتشهد على ناس ربنا اهلكهم

بتأكد ان ربنا مش محتاج لحد !

يا قهري على الطلبة اللى بيدرسهم

شوفو كذا كم طالب هتنزرع الفكرة دي

جوا دماغه وكل دا بسبب دكتور مش

فاهم ! ......

^_^ لك التحية و الاحترام أخي

فركشاوي ..ناوي يقول...

كلمات من نور:
بنظره بسيطه لأسماء وصفات الله ينتفي ما ادعاه دكتورنا ...فالكامل لا يحتاج ..العزيز ..لا يحتاج ...الغني لا يحتاج ..انما نحن نحتاج اليه .
سيدتي ...ماذا نصنع مع امثال هؤلاء؟

فركشاوي ..ناوي يقول...

الغاردينيا ( الورده البضاء):
شكر الله لك ما قلتِ..
ولكن هل امثال هؤلاء جهله يجب ان يتعلموا من جديد أم أنهم فاسدي العقيده ويريدون افساد الناس ؟

دودي فلسطين يقول...

للاسف الشديد اخي فركشاوي
انا شفت بالمحطات الفضائه من امثال اخونا الدكتور

وفي واحد الدكتور عبد الرؤوف عون
نزلو كتاب فاسد متلو
وللاسف الشديد
تم مبيعو بشكل هائل في مصر
وفي الجامعات

وفكرتو فكرة مش رجل دين
ربنا ياخدهم

الازهرى يقول...

فى دراسة العقيدة هناك اتجاهين متلازمين دوما
الدليل النقلى والدليل العقلى على كل الأمور
وها لا يتعارضان لأن ما يدعوا إليه ديننا الحنيف هو الفطرة التى فطر الناس عليها وبذلك لا تعارض

أما صاحبك هذا فلا أعلمه وقد يكون عالما غره علمه وأطلق لعقله العنان دون أن يفكر بشكل منطقى فقط ليقال أنه عالم وأنه يتحدث كثيرا

وقد روى عن أبى هريرة أن نبينا الكريم قال
إن الشيطان يأتي للإنسان ويقول له من خلق كذا؟ ومن خلق كذا؟ حتى يقول: من خلق الله؟ قال النبي: فإذا وجد ذلك أحدكم فلينته

وربما كان ممن يحاربون فى أصول الأديان وهم كثير فى كل العصور وزادوا فى هذا العصر بالذات مع ازدياد اعمال العقل وابعاد الدين مع انهما شقى رحى لا تدور إلا بهما

وبين هذا وذاك يضيع الأصغر سنا وضعاف المثقفين لدى انصاتهم الى هؤلاء

الغاردينيا يقول...

والله ما اقدرش احدد يمكن يكون بالفعل

ضيق فكر وجهل عشان مش كل واحد لقبه

دكتور يستحق يكون دكتور !

وبرضو ممكن يكون بالفعل حابب يفسد

فكر الناس والله اعلم !

أعذب تحية و جمعة مباركة ^_^